أسرى إيرانيون في العراق (أرشيف)
أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن العراق وإيران تبادلا رفات 151 جنديا سقطوا إبان الحرب
التي دارت بين البلدين بين 1980 و1988 والتي أوقعت مئات الآلاف من القتلى والجرحى في صفوف الجانبين.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن مسؤول في الصليب الأحمر قوله إن منطقة الشلامجة الحدودية القريبة من محافظة البصرة
(550 كلم جنوبي بغداد) شهدت تبادل رفات عدد من قتلى البلدين الذين سقطوا خلال تلك الحرب. وقال المسؤول إن رفات 74 جنديا عراقيا سلمت إلى العراق فيما تم تسليم إيران رفات 77 جنديا إيرانيا.

وكان وزير الخارجية العراقي ناجي صبري أعلن الأسبوع الماضي أنه سيقوم بزيارة إلى إيران في يناير/ كانون الثاني القادم بهدف معالجة الملف الإنساني. وقال إن العراق يؤكد على ضرورة العمل المشترك والتعاون لحل الملفات المشتركة من أجل تطوير علاقة حسن الجوار بين البلدين.

يشار إلى أن قضية تبادل الأسرى العراقيين والإيرانيين ماتزال غير محسومة وهي سبب تأخر تطبيع العلاقات بين البلدين الجارين. وتنفي طهران أنها ماتزال تحتجز أكثر من 29 ألف أسير عراقي في معسكراتها كما يقول العراق.

وتقول إيران من جانبها إن العراق مايزال يحتفظ بـ 3206 جنود إيرانيين, الأمر الذي تنفيه بغداد حيث تقول إنها لا تحتجز سوى بضعة أشخاص شاركوا في الانتفاضة المحلية التي حدثت عقب حرب الخليج. وطبقا لمصادر إيرانية فإن عدد الأسرى العراقيين الذين حررتهم طهران بلغ 59930 جنديا, في حين أطلق العراق سراح 39417 جنديا إيرانيا منذ انتهاء الحرب بين البلدين عام 1988.

المصدر : الفرنسية