أمرت الحكومة السودانية السلطات الحدودية بمنع دخول عناصر أساسيين من شبكة القاعدة التي يتزعمها أسامة بن لادن قد يرغبون في اللجوء إلى هذا البلد. وذكرت مصادر صحفية أن الحكومة وزعت على سلطات كل المطارات والمرافئ والمراكز الحدودية السودانية لائحة بأسماء أشخاص منعت دخولهم إلى البلاد.

وذكرت صحيفة ألوان المقربة من الحكومة أن الخرطوم وزعت قائمة تضم عشرين شخصا على رأسهم أسامة بن لادن وأيمن الظواهري على المطارات والموانئ ونقاط الحدود, وأمرت بمنع دخول هؤلاء الأشخاص إلى السودان.

وأكدت صحيفة الوطن المستقلة أن اللائحة الحكومية تتضمن أسماء كل الأشخاص الذين يشتبه بأنهم شاركوا في هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول في الولايات المتحدة وأولئك الذين تبحث عنهم واشنطن للاشتباه بتورطهم في هجمات ضد المصالح الأميركية في الخارج.

يشار إلى أن الحكومة السودانية أدانت هجمات سبتمبر/ أيلول وأبدت استعدادها للتعاون مع واشنطن في حملة "مكافحة الإرهاب" لا سيما في مجال تبادل المعلومات. لكن واشنطن تثير بانتظام فرضية شن ضربات أميركية على الصومال والسودان واليمن بعد انتهاء العمليات في أفغانستان.

المصدر : الفرنسية