مواطنو جزر القمر يستعدون لتغيير دستورهم
آخر تحديث: 2001/12/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/12/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/17 هـ

مواطنو جزر القمر يستعدون لتغيير دستورهم

أعلنت اللجنة الانتخابية في جمهورية جزر القمر عن بدء حملة الاستفتاء الخاصة بمشروع دستور جديد في البلاد. ودعت الناخبين في الجمهورية إلى إبداء رأيهم من خلال الإقبال على صناديق الاقتراع في الثالث والعشرين من الشهر الجاري.

وفي حال تبني المشروع, سيحل محل جمهورية جزر القمر الاتحادية الإسلامية الحالية "اتحاد جزر القمر" وهي هيئة مؤسساتية جديدة تضمن لكل جزيرة حكما ذاتيا واسعا يمكنها من إدارة شؤونها الداخلية.

وكان من المقرر إجراء هذا الاستفتاء قبل هذا الموعد بأسبوع، وجاء الإرجاء "لتفادي عوائق محتملة" بحسب تصريحات أحد أعضاء اللجنة الانتخابية. وسينهي مشروع الدستور الجديد في حال تبنيه أزمة انفصالية ومؤسساتية استمرت أربعة أعوام.

وكانت جزيرة أنجوان أعلنت في أغسطس/ آب عام 1997 استقلالها من جانب واحد، وبعد عامين استولى الجنرال غزالي عثمان على السلطة في موروني. ووقع اتفاق إطار للمصالحة الوطنية في 17 فبراير/ شباط من هذا العام برعاية منظمة الوحدة الأفريقية والمنظمة الدولية للفرنكوفونية والاتحاد الأوروبي.

يذكر أن جمهورية جزر القمر الاتحادية تتشكل من ثلاث جزر وهي أنجوان وموهيلي وجزيرة القمر الكبرى. وهي عضو في جامعة الدول العربية.

المصدر : الفرنسية