خاطفو الألماني يلجؤون إلى مخبأ جديد في اليمن
آخر تحديث: 2001/12/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/12/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/17 هـ

خاطفو الألماني يلجؤون إلى مخبأ جديد في اليمن

قال مسؤول حكومي إن رجال القبائل اليمنيين الذين خطفوا رجل أعمال ألمانيا الأسبوع الماضي فروا من مخبئهم، لكن القوات اليمنية تحاصرهم الآن.

وانتقل الخاطفون برهينتهم إلى منطقة جبلية وعرة تقع على بعد 170 كيلومترا شرق العاصمة صنعاء، وقد تعقبتهم القوات اليمنية إلى مخبئهم الجديد وتقوم بحصار المنطقة.

وأضاف المسؤول اليمني أن قوات الأمن لديها تعليمات باستخدام القوة العسكرية إذا استدعى الأمر لإنهاء عملية الاختطاف. وكانت السلطات اليمنية قد تعرفت على أسماء خاطفي رجل الأعمال الألماني بعد نحو يومين من اختطافه، وحددت موقع احتجازه، وباشرت على الفور بإرسال قوات أمنية إلى المنطقة.

وخطف رجال قبائل مسلحون الألماني البالغ من العمر 50 عاما من وسط العاصمة صنعاء مساء الخميس بعد ساعات من بدء الرئيس اليمني علي عبد الله صالح زيارة لألمانيا.

وينتمي الخاطفون إلى آل ربعة إحدى عشائر قبيلة جهم المنتمية إلى خولان وليسوا من قبيلة بني شداد أو بني ضبيان اللتين اشتبهت بهما الشرطة اليمنية أولا. وهذا هو ثاني ألماني يؤخذ رهينة في اليمن في الأشهر الخمسة الماضية. وفي سبتمبر/ أيلول أفرج رجال قبائل عن دبلوماسي ألماني احتجزوه لمدة شهرين.

ولجأ رجال قبائل في الأعوام الأخيرة لخطف العديد من السياح والأجانب الذين يعملون في اليمن للمطالبة بخدمات أفضل.

وقد أفرج عن معظم الرهائن دون أن يصيبهم أذى، لكن دبلوماسيا نرويجيا قتل العام الماضي في تبادل لإطلاق النار بين خاطفيه وقوات الأمن. وكان أربعة غربيين قتلوا عام 1998 أثناء محاولة قوات الأمن الإفراج عنهم من طرف خاطفيهم الذين كانوا يحتجزون 16 سائحا غربيا.

المصدر : رويترز