أعلنت السفارة الأميركية في الخرطوم أمس أنه تم التوصل إلى اتفاق لتمديد وقف إطلاق النار في جبال النوبة بين الحكومة السودانية والجيش الشعبي لتحرير السودان.

وذكر بيان للسفارة أن الطرفين وافقا على تمديد وقف إطلاق النار وتطبيقه في مجمل منطقة جبال النوبة، موضحا أن الطرفين قررا إجراء مفاوضات حول مراقبة دولية للهدنة.

وأضاف البيان أن الهدنة من شأنها أن تسهم في نجاح المفاوضات حول برنامج إنساني يستفيد منه المدنيون في جبال النوبة.

ووافق الطرفان أيضا على فترات هدوء لإفساح المجال أمام القيام بحملة تلقيح ضد شلل الأطفال وتحاشي قصف المدنيين في جنوب البلاد.

وكان وفد أميركي برئاسة جيفري ميلينغتون المشرف على الشؤون السودانية في وزارة الخارجية قد بحث مع الطرفين قبل أيام مقترحات الموفد الأميركي الخاص إلى السودان جوندانفورث التي قدمت إلى الخرطوم في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي ومن بينها هدنة في جبال النوبة.

تجدر الإشارة إلى أن اتفاق وقف إطلاق النار بين الخرطوم وقوات الجيش الشعبي قد تم التوصل إليه في منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

المصدر : الفرنسية