أعلن حاكم جزيرة أنجوان الانفصالية بجزر القمر محمد بكار أنه يسيطر حاليا على الأوضاع، بعد أن قضت قواته على محاولة انقلاب قادها الحاكم العسكري المخلوع العقيد سعيد عبيد قبل يومين وأسفرت عن مصرع شخص واحد.

وقال بكار إن قواته هزمت أمس من وصفهم بالجنود المتمردين في موتسامودو المدينة الرئيسية بالجزيرة، مشيرا إلى أنها تتعقب حاليا قادة محاولة الانقلاب.

وأكد حاكم جزيرة أنجوان في تصريحات له "إنني أسيطر سيطرة كاملة على أنجوان.. بعض الأشخاص أساؤوا استغلال ثقتي واستغلوا مناخ السلام الذي وضعته وتآمروا في هذا الانقلاب". وكان العقيد عبيد أعلن أمس أنه عاد إلى السلطة مجددا بعد الإطاحة بالرائد محمد بكار.

وقد بدأت محاولة الانقلاب مساء الجمعة عندما استولى جنود على محطة الإذاعة في محاولة لإعادة الحاكم العسكري السابق المخلوع العقيد سعيد عبيد إلى السلطة، مما أسفر عن مصرع شخص وإصابة آخرين عندما أصابت قذيفة أطلقت أثناء الاشتباكات بين القوات المتناحرة مستشفى في موتسامودو. يذكر أن عبيد فقد السلطة في انقلاب عليه قام به خليفته العقيد محمد بكار يوم التاسع من أغسطس/ آب الماضي.

المصدر : وكالات