طائرات الأمم المتحدة تسقط المعونات الغذائية على النوبة
آخر تحديث: 2001/11/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/11/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/11 هـ

طائرات الأمم المتحدة تسقط المعونات الغذائية على النوبة

عائلات سودانية مشردة بسبب الحرب الأهلية والمجاعة (أرشيف)
تواصل الأمم المتحدة حملتها لتقديم مساعدات إنسانية عاجلة إلى ضحايا المجاعة والحرب الأهلية في جبال النوبة جنوبي غربي السودان، عبر إسقاط المواد الغذائية بواسطة طائرات الشحن. وتهدد المجاعة في هذه المنطقة الواقعة تحت سيطرة مقاتلي الجيش الشعبي لتحرير السودان مئات الآلاف من الأشخاص.

وأفاد أحد موظفي برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة
أن عملية إرسال المساعدات التي بدأت مؤخرا هي الأولى من نوعها في منطقة جبال النوبة, وقال "لقد فر السكان لدى مشاهدتهم الطائرات قادمة بسبب اعتقادهم بأنه قصف حكومي".
وأضاف الموظف في البرنامج ستيفانو بوريتي أنه يتم توزيع 18 طنا في كل رحلة تتآلف 80% منها من الحبوب.

وقال منسق البرنامج في جبال النوبة عبد الله بلد إن الوضع كان صعبا للغاية في يوليو/ تموز وأغسطس/ آب الماضيين بسبب الجفاف والمعارك . وأكد مسؤولون محليون أن 450 شخصا على الأقل لقوا حتفهم جراء الجوع أثناء هذه الفترة.

وينتظر المئات من النساء والأطفال قرب مواقع سقوط المواد الغذائية وقد مشى بعضهم مسافة ثلاثة أيام من أجل ذلك.

وينص اتفاق تم توقيعه بين الحكومة ومقاتلي الجيش الشعبي لتحرير السودان برعاية الولايات المتحدة التي تقدم غالبية المساعدات, على إسقاط ألفي طن شهريا. ويسيطر الجيش الشعبي على كركر ومناطق أخرى في جبال النوبة لكن قواعده الأساسية توجد في الجنوب. يشار إلى أن برنامج الغذاء العالمي أعلن أن المعارك بين قوات حكومة الخرطوم ومقاتلي الجيش الشعبي شردت 158 ألف شخص في المنطقة.

المصدر : وكالات