تأجيل النظر بقضية مصري متهم بالتجسس لصالح إسرائيل
آخر تحديث: 2001/10/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/11 هـ

تأجيل النظر بقضية مصري متهم بالتجسس لصالح إسرائيل

أرجأت محكمة أمن الدولة العليا في القاهرة محاكمة شريف الفيلالي الذي كانت برأته سابقا من تهمة التجسس لصالح إسرائيل إلى الثاني والعشرين من ديسمبر/ كانون الأول المقبل بعد استماعها في جلسة اليوم إلى لائحة الاتهام.

ودفع محامي الدفاع أحمد سعيد عبد الخالق ببراءة موكله وبطلان إجراءات المحاكمة بسبب تعارضها مع مواد قانونية ينص عليها الدستور كما جاء في مرافعته. وكانت إعادة المحاكمة بدأت في 19 سبتمبر/ أيلول الماضي إلا أنها أرجئت إلى اليوم بسبب طلب الدفاع الاطلاع على حيثيات قرار دائرة التصديق على الأحكام في مكتب الحاكم العسكري.

وبرأت المحكمة الفيلالي (35 عاما) من تهمة التجسس في الثالث عشر من يونيو/ حزيران الماضي لكن الرئيس حسني مبارك -بوصفه الحاكم العسكري- رفض التصديق على الحكم في الخامس من الشهر الماضي بعد التماس قدمته نيابة أمن الدولة بهذا الخصوص. ورأت النيابة المصرية في مذكرة قدمتها للطعن في الحكم إن هناك خطأ في تطبيق القانون، وطلبت من الحاكم العسكري عدم التصديق على الحكم الذي أصدرته محكمة أمن الدولة العليا وإعادة المحاكمة من جديد.

وقد حوكم الفيلالي بتهمة تزويد جهاز الاستخبارات الإسرائيلي (الموساد) بمعلومات عسكرية واقتصادية عن مصر. وحكم أيضا غيابيا بالأشغال الشاقة المؤبدة على ضابط روسي سابق في إطار القضية ذاتها.

وأوقف الفيلالي في 27 سبتمبر/ أيلول العام الماضي في منزله بضاحية شمال القاهرة ثم أحيل في نوفمبر/ تشرين الثاني إلى المحكمة العليا لأمن الدولة، التي افتتحت محاكمته في الثالث عشر من يناير/ كانون الثاني من هذا العام. وقد نفت إسرائيل أي علاقة لها بهذه القضية.

يشار إلى أن محكمة أمن الدولة المصرية أنشئت في ظل حالة الطوارئ المعلنة في مصر منذ عام 1981, وهي محكمة استثنائية، ولا تعتبر قراراتها نهائية إلا عندما يصادق عليها الحاكم العسكري الذي يمكن للنيابة أو المتهم أن يرفعا أمامه طعنا أخيرا.

المصدر : الفرنسية