بريطانيا تبقي قوات عسكرية في عمان لمساعدة التحالف
آخر تحديث: 2001/10/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/11 هـ

بريطانيا تبقي قوات عسكرية في عمان لمساعدة التحالف

طائرة تابعة للقوات البريطانية تحلق بالقرب من مجموعة من السفن المساندة في عُمان ضمن مناورات السيف الشهر الحالي
أعلنت بريطانيا اليوم أن أعدادا من قواتها العسكرية التي شاركت مؤخرا في مناورات بسلطنة عمان سوف تبقى في المنطقة لفترة أطول.

وبررت المملكة المتحدة هذا القرار بأنها تريد أن تشرك تلك القوات مع القوات الأميركية التي تهاجم أفغانستان منذ قرابة ثلاثة أسابيع للقضاء على أسامة بن لادن وتنظيم القاعدة المشتبه في تنفيذهما الهجمات على نيويورك وواشنطن في سبتمبر/أيلول الماضي.

وقال وزير الدفاع البريطاني جيفري هون للصحفيين إن القوات البريطانية ستمكث حتى يتسنى تقديم بن لادن للعدالة. وأضاف هون أنه لا يضمن توقف الهجمات الغربية على أفغانستان خلال شهر رمضان الذي يبدأ منتصف نوفمبر القادم حتى يتم تقديم بن لادن للعدالة.

وأكد أن سلطنة عمان لم تستخدم كقاعدة لانطلاق القوات الجوية المهاجمة لأفغانستان ولكنها ساعدت في تزويد طائرات التحالف بالوقود فقط.

وقد شارك قرابة 23000 عسكري بريطاني في مناورات عسكرية مع القوات العمانية استمرت طيلة شهر أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

ولم يذكر المسؤول البريطاني عدد القوات التي قررت بلاده إبقاءها في سلطنة عمان ولا المواقع التي ستتواجد فيها بالضبط، واكتفى بالقول إن تلك القوات ستتعاون مع القوات الأميركية في إطار التحالف الذي تم تشكيله للقضاء على بن لادن.

وكان الوزير المسؤول عن القوات المسلحة البريطانية آدم إنجرام قد صرح أمس أن مائتين من القوات الملكية البريطانية الخاصة سترسل للمشاركة مع القوات البرية الأميركية في أفغانستان وأن أربعمائة من تلك القوات الخاصة سيعودون إلى بريطانيا من سلطنة عمان وسيكونون على أهبة الاستعداد لهذه المشاركة في أي لحظة.

المصدر : رويترز