موسى: أميركا جادة بشأن السلام في الشرق الأوسط
آخر تحديث: 2001/10/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/8 هـ

موسى: أميركا جادة بشأن السلام في الشرق الأوسط

عمرو موسى
اعتبر الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى الولايات المتحدة بأنها جادة للغاية بشأن السلام في الشرق الأوسط. وقال موسى إنه بحث مع وزير الخارجية الأميركي كولن باول تهديدات الولايات المتحدة بتوسيع الهجمات ضد دول في المنطقة وهو الأمر الذي تعارضه الجامعة بشدة.

وأبلغ موسى الصحفيين عقب محادثات أجراها مع باول بالعاصمة الأميركية واشنطن "أعتقد أن كثيرا من الجهد يبذل من أجل إنهاء إعادة احتلال إسرائيل للأراضي الفلسطينية ودفع الطرفين في نهاية الأمر للقيام بما هو ضروري".

وتجنب الأمين العام للجامعة العربية تحديد ما إذا كانت الولايات المتحدة تعد مبادرة سلام لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي قائلا "حسن.. أعتقد أن الجانب الأميركي جاد للغاية بهذا الشأن".

وقال موسى إنه بحث مع باول التهديدات الأميركية لتوسيع نطاق الحرب من أفغانستان إلى دول في الشرق الأوسط تصفها واشنطن بأنها "دول ترعى الإرهاب" مشيرا إلى أنه نقل إلى وزير الخارجية الأميركي موقف العالم العربي بالنسبة للإرهاب، ولم يذكر تفصيلات. وتعارض الجامعة العربية أي هجمات على دول عربية.

وكان موسى قد دعا الولايات المتحدة للتدخل من أجل مواجهة الوضع المتدهور في الشرق الأوسط. وحذر في بيان صدر بمقر الجامعة العربية بالعاصمة المصرية القاهرة من أن "استمرار هذا الوضع يدعم تسمم المناخ في المنطقة ويضاعف من مشاعر الإحباط العربي".

وقال الأمين العام المساعد للشؤون الفلسطينية سعيد كمال من جهته إن رئيس وزراء إسرائيل أرييل شارون "يلعب بالنار ويحفر قبره بيده".

ودعا باول أمس القوات الإسرائيلية إلى الانسحاب الفوري من المناطق الخاضعة للسلطة الفلسطينية التي أعادت احتلالها بالضفة الغربية الأسبوع الماضي.

ولكن معلقين في الدول العربية قالوا إن الولايات المتحدة لا تقوم بما يكفي لوقف الهجمات الإسرائيلية على الفلسطينيين وحذروا من أن سفك الدماء قد يضر بحرب واشنطن ضد الإرهاب.

المصدر : وكالات