الأمم المتحدة تحذر من مجاعة في الصومال
آخر تحديث: 2001/10/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/7 هـ

الأمم المتحدة تحذر من مجاعة في الصومال

حذرت الأمم المتحدة من حدوث مجاعة وشيكة في الصومال نتيجة النقص الحاد في الأغذية والموارد الزراعية بسبب عدم سقوط الأمطار الموسمية في شمالي شرقي البلاد. وأعرب منسق عمليات الإغاثة في الأمم المتحدة كنزو أوشيما عن قلقه البالغ للتدهور السريع لأزمة الغذاء في الصومال.

وذكر بيان للمنظمة الدولية أن "هنالك حاجة عاجلة إلى نحو أربعين ألف طن من الأغذية لإطعام نحو ثلاثمائة ألف شخص يواجهون خطر مجاعة وشيكة, في حين يعاني 450 ألف شخص آخرين من نقص في الغذاء. وأضاف البيان أن البلاد "تحتاج إلى إمدادات مياه وإمدادات طبية", وحثت الأمم المتحدة الحكومات على تقديم المعونات الإنسانية اللازمة.

وتعتبر الصومال أحد أفقر دول العالم. وذكر تقرير للأمم المتحدة مؤخرا أن المواطن الصومالي العادي يعيش على أقل من 50 سنتا في اليوم, وأن متوسط العمر المتوقع للفرد لا يزيد على 45 عاما. وبالرغم من وجود حكومة وطنية انتقالية منذ أغسطس/ آب عام 2000 فإن سلطاتها تغطي بالكاد العاصمة مقديشو.

وقد عاش الصومال بلا حكومة مركزية لمدة عشر سنوات بعد أن أطاحت مليشيات بالرئيس السابق محمد سياد بري عام 1991, ثم انقلبت على بعضها في صراع قبلي. ويحذر دبلوماسيون بالأمم المتحدة من أن الصومال قد يصبح ملاذا لمن أسموهم بالإرهابيين إذا لم يتلق مساعدات دولية.

المصدر : رويترز