الحزب الحاكم يفوز بالأغلبية في انتخابات موريتانيا
آخر تحديث: 2001/10/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/4 هـ

الحزب الحاكم يفوز بالأغلبية في انتخابات موريتانيا

حقق الحزب الحاكم في موريتانيا فوزا متوقعا في الانتخابات التشريعية بعد حصوله على أغلبية المقاعد في الانتخابات التي أجريت قبل يومين هناك. فقد فاز الحزب الجمهوري الاجتماعي في 43 من 45 دائرة أعلنت نتائجها.

وحسب النتائج التي نشرتها وزارة الداخلية نال الحزب الحاكم بزعامة الرئيس معاوية ولد الطايع 41 صوتا من 63 في حين حصل كل من حزبي المعارضة الرئيسية تجمع القوى الديمقراطية والعمل من أجل التغيير على 3 مقاعد وذهبت المقاعد الأخرى إلى أحزاب صغيرة.

وشارك 13 حزبا وسبعة ائتلافات حزبية في الانتخابات لاختيار 81 نائبا للجمعية الوطنية بزيادة نائبين عن البرلمان المنتهية ولايته والذي كان الحزب الحاكم مسيطرا عليه بشكل كبير إذ كان يحتل 70 مقعدا من أصل 79.

كما أظهرت النتائج أن الحزب الحاكم سيخوض انتخابات إعادة في سبع بلديات بالعاصمة نواكشوط.

وكانت النتائج الأولية قد أظهرت فوز الحزب الجمهوري الديمقراطي الاجتماعي بزعامة الرئيس معاوية ولد الطايع بجميع المقاعد في 31 بلدية من بين 216 جرت فيها الانتخابات. كما حقق الحزب الحاكم في موريتانيا أغلبية كبيرة في خمس بلديات.

ويفترض أن يخوض الحزب الحاكم جولة إعادة في سبع بلديات بنواكشوط في مواجهة تجمع القوى الديمقراطية المعارض وفي بلدتين أخريين في مواجهة حزب العمل من أجل التغيير المعارض.

المصدر : وكالات