مصرع خمسة أشخاص في تجدد لأعمال العنف بالجزائر
آخر تحديث: 2001/10/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/3 هـ

مصرع خمسة أشخاص في تجدد لأعمال العنف بالجزائر

لقي شخصان مصرعهما بمدينة البرواقية جنوبي الجزائر العاصمة عندما تعرضت سيارتهما لوابل من الرصاص ثم الحرق عند حاجز وهمي. وفي حادث منفصل قتل ثلاثة من عناصر الجماعات المسلحة في اشتباك مع أفراد الحرس البلدي في المدينة.

وتعتبر هاتان العمليتان الأحدث في دوامة العنف المستمرة في الجزائر بين جماعات إسلامية مسلحة وقوات الأمن الجزائرية منذ عام 1992 بعد ما ألغى الجيش نتائج الانتخابات التي كادت تفوز بها الجبهة الإسلامية للإنقاذ.

وكان أحد عشر من الحراس البلديين قد لقوا مصرعهم الاثنين الماضي في كمين نصبته جماعات مسلحة في ولاية تبسة شمال شرق الجزائر. ونقلت وسائل الإعلام الجزائرية عن مصادر محلية أن جماعات مسلحة كانت تخطط لقتل قرويين في بلدة الشعبية قرب مدينة عنابة التي تبعد 600 كلم جنوبي الجزائر.

المصدر : الفرنسية