واشنطن تنفي أن بوش وعد بعدم ضرب دول عربية
آخر تحديث: 2001/10/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/15 هـ

واشنطن تنفي أن بوش وعد بعدم ضرب دول عربية

الرئيس بوش والعاهل الأردني عند لقائهما في البيت الأبيض (أرشيف)
نفى البيت الأبيض الأميركي أن يكون الرئيس جورج بوش قد وعد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بعدم مهاجمة دول عربية -بينها العراق- في إطار الحملة التي تعتزم الولايات المتحدة شنها ضد ما تسميه بالإرهاب الدولي.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض آري فليشر "إن الرئيس بوش لم يقل هذا، هذه المعلومات غير صحيحة"، كما أوضح وزير الخارجية الأميركي كولن باول خلال مقابلة مع إحدى الشبكات التلفزيونية الأميركية أن الرئيس جورج بوش لم يستبعد أي هدف.

وكانت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية "بترا" قد ذكرت أن العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني أعلن أمس الاثنين أن الرئيس الأميركي وعده بأنه "لن يكون هناك ضربة للعراق ولا لأي دولة عربية" في إطار حملة مكافحة الإرهاب التي تقوم بها واشنطن.

ونقلت الوكالة عن الملك عبد الله الثاني الذي التقى الجمعة الماضية الرئيس الأميركي في البيت الأبيض قوله إنه "أخذ وعدا من الرئيس الأميركي بأنه لن يكون هناك ضربة للعراق ولا لأي دولة عربية في إطار رد فعل انتقامي للهجمات على الولايات المتحدة، أو في إطار تحميل العرب المسؤولية عن هذه العمليات".

وأضاف العاهل الأردني أن محادثاته في البيت الأبيض ركزت على القضية الفلسطينية وعدم تحميل العرب تبعات الهجمات على واشنطن ونيويورك في الحادي عشر من الشهر الماضي.

كولن باول
وقال باول من جهته لشبكة (سي بي إس) التلفزيونية الأميركية إن بوش "لا يستبعد شيئا في ما يتعلق بالمراحل الثانية والثالثة والرابعة من حملتنا العسكرية ضد الإرهاب".

وردا على سؤال لمعرفة ما إذا كانت الإدارة الأميركية تستبعد في الوقت الراهن قصف أهداف في العراق, أجاب باول "إن الرئيس يركز على المرحلة الأولى من العملية التي تتناول تنظيم القاعدة وأسامة بن لادن ومسألة الإرهاب في العالم".

وكان وزير الخارجية المصري أحمد ماهر قد أعلن في مقابلة مع صحيفة "الأهرام" المصرية الحكومية يوم 29 سبتمبر/ أيلول الماضي أن الولايات المتحدة أكدت أن أي بلد عربي لن يستهدف في الرد الأميركي.

وقال بعد محادثات أجراها مع مسؤولين أميركيين إن الولايات المتحدة تركز على أسامة بن لادن ولا تنوي توسيع المواجهة، مشيرا أن بلاده حصلت على تأكيدات بأن الولايات المتحدة لا تنوي قصف أي بلد في المنطقة.

المصدر : الفرنسية