نواب في مجلس الأمة الكويتي يطالبون باستقالة الحكومة
آخر تحديث: 2001/1/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/10/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/1/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/10/14 هـ

نواب في مجلس الأمة الكويتي يطالبون باستقالة الحكومة

طالب نواب كويتيون باستقالة الحكومة بعد أن وصفوها بالعجز عن اتخاذ إجراءات بشأن العديد من القضايا المتعلقة باختلاس أموال عامة تقدر بملايين الدولارات، ودعوها إلى رفع تقرير شامل حول القضية في هذا الشهر.

وقال النائب المعارض مسلم البراك أمام جلسة لمجلس الأمة "إن الحكومة تحمي سراق المال العام، فإما أن نعترف كنواب أننا لا نستطيع حماية أموال الشعب أو أن ترحل هذه الحكومة".

وجاءت تصريحات النائب البراك أثناء جلسة للمجلس خصصت للنظر في سير التحقيقات بشأن عمليات اختلاس وصلت إلى ملايين الدولارات وما زال التحقيق جاريا فيها لسبع سنوات. وتتعلق هذه القضايا باختلاس أموال من استثمارات كويتية خارجية ولجان عقود بيع أسلحة واختلاسات داخل شركة ناقلات النفط الكويتية.

ويتهم وزير النفط السابق الشيخ علي الخليفة العذبي الصباح وهو أحد أفراد الأسرة الحاكمة وأربعة أشخاص آخرين بالقيام في الثمانينيات باختلاس نحو مائتي مليون دولار من شركة ناقلات النفط الكويتية عن طريق إنشاء شركات وهمية وتأجير سفن من الباطن.

ومن جانبه اتهم النائب المعارض وليد الجري مجلس الوزراء بإعاقة العمل القضائي في الكويت، كما أعرب عن شكوكه في تورط بعض الوزراء في حماية بعض المتهمين.

وقد رفض وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة محمد ضيف الله شرار هذه الاتهامات، وأكد في تقرير رفعه إلى النواب أن الحكومة اتخذت إجراءات ضد المتهمين في الكويت والخارج، وقد رفض النواب بالإجماع التقرير ودعوا الحكومة إلى رفع تقرير جديد أكثر شمولية قبل نهاية الشهر الحالي.

المصدر : الفرنسية