قائدة الطائرة اليمنية المختطفة
قال خاطف الطائرة اليمنية التي كانت تقل 91 شخصا بينهم السفيرة الأميركية لدى اليمن إنه قام بهذا العمل تضامنا مع الشعب العراقي ولم يشأ إيذاء أحد. وقال جابر يحيى ستار للمحكمة إنه طلب من قائدة الطائرة توجيه الرحلة إلى جيبوتي بدلا من العراق لئلا يعرض المسافرين على متنها للخطر.

وقال المتهم إنه أراد الذهاب إلى بغداد في البداية من أجل إيصال صوته المؤيد للعراقيين.

يذكر أن طاقم الطائرة تمكن من التغلب على ستار بعد وقت قصير من بدء عملية خطفها الأسبوع الماضي وتهديده بتفجيرها. وكان المدعي العام اليمني قد طالب بتطبيق أقصى العقوبة على ستار، لكن محاميه طلب الرأفة بموكله وقال إن الطلقة النارية خرجت عن طريق الخطأ من مسدس الخاطف أثناء الاشتباك مع الطاقم. وأمر قاضي المحكمة بتأجيل الجلسة إلى يوم الأربعاء.

المصدر : رويترز