مصرع 25 شخصا في مذبحة غرب الجزائر
آخر تحديث: 2001/1/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/1/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/5 هـ

مصرع 25 شخصا في مذبحة غرب الجزائر

من ضحايا العنف في الجزائر
ذكرت مصادر طبية وشهود عيان أن مسلحين ذبحوا 25 قرويا من بينهم 16 طفلا وشابا وأربع نساء من أسرتين مساء أمس غربي العاصمة الجزائر، في أسوأ مذبحة تشهدها البلاد هذا العام.

وأوضحت المصادر أن المذبحة وقعت في قرية القطايبية بولاية الشلف على بعد 220 كيلومترا من العاصمة.

وقال طبيب في مستشفى الولاية نقلا عن أقارب الضحايا قولهم إن مجموعة من الجماعة الإسلامية المسلحة هي التي شنت الهجوم، وإن المهاجمين خطفوا فتاة تبلغ من العمر عشرين عاما. وأشار إلى أن بعض أفراد العائلتين ممن يملكون أسلحة أطلقوا النار على المهاجمين لكنهم فشلوا في صدهم، وأكد أن سكان القرى في المنطقة كانوا قد طلبوا من السلطات إعطاءهم أسلحة للدفاع عن أنفسهم منذ عام 1997 لكنهم لم يتلقوا أي رد.

وبهذه المذبحة يرتفع عدد ضحايا العنف في الجزائر خلال الشهر الجاري إلى أكثر من تسعين شخصا . وكان 23 شخصا قد لقوا مصرعهم في هجوم لجماعات مسلحة في ولاية الشلف في 18 يناير/ كانون الثاني الجاري.

يذكر أن أكثر من مائة ألف شخص لقوا حتفهم في أعمال عنف تشهدها الجزائر منذ بداية عام 1992، عقب إلغاء الجيش انتخابات عامة كانت الجبهة الإسلامية للإنقاذ على وشك تحقيق فوز ساحق فيها.

المصدر : وكالات