انتخابات برلمانية في الكويت
(من الأرشيف)

قدم أحد النواب الكويتيين المعارضين طلبا رسميا لاستجواب وزير بالحكومة أمام البرلمان في نزاع قد يؤدى إلى تفجير أزمة سياسية. 

فقد قدم النائب حسين القلاف وهو زعيم شيعي درس في إيران طلبا رسميا من 113 صفحة إلى البرلمان، يتهم فيه وزير العدل والأوقاف والشؤون الإسلامية سعد الهاشل بالإهمال والفشل في أداء مهام منصبه. 

كما يتهم القلاف أيضا الوزير الكويتي بالفشل في معالجة فساد مزعوم في وزارته، والتطبيق غير الصحيح للقوانين، وعدم الجدية في التعامل مع "لصوص الأموال العامة"، مع التركيز على عدة عقود أبرمت مع عدة جهات منها وزارة الدفاع. 

 ويأتي طلب النائب عقب طلب مماثل في ديسمبر/كانون الأول ضد وزير الكهرباء والماء، ووزير الدولة لشؤون الإسكان عادل الصبيح، الذي نجا من اقتراع بحجب الثقة في البرلمان شغل مختلف الأوساط في البلاد عدة أسابيع. 

 ومن المقرر أن تعقد الحكومة الكويتية اجتماعها الأسبوعي اليوم الأحد وسط أجواء تنذر بمواجهات مع البرلمان الذي تسيطر عليه المعارضة. 

 وقال النائب الليبرالي عبد الله النيباري إنه في حال ثبوت صحة الاتهامات الموجهة إلى الوزير فسيكون هناك استجواب كبير وجاد له أمام البرلمان.

 يذكر أن البرلمان الكويتي شرع بعد حرب الخليج عام 1991 في استجواب الوزراء والمسؤولين بشأن إدارة الأموال العامة ومحاسبتهم في أمور تتعلق بأوجه إنفاقها. 

المصدر : رويترز