الإمارات تستجوب خاطف طائرة الخليج
آخر تحديث: 2001/1/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/1/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/5 هـ

الإمارات تستجوب خاطف طائرة الخليج

بدأت السلطات الإماراتية اليوم استجواب الخاطف العراقي الذي نفذ محاولة اختطاف فاشلة لطائرة تابعة لطيران الخليج أثناء رحلة لها من هونغ كونغ إلى أبو ظبي عن طريق بانكوك، مما أسفر عن إصابة اثنين من أفراد طاقمها بجروح.

وقال مسؤولون في أبو ظبي إن السلطات تسعى لمعرفة الدوافع التي تقف وراء محاولة الاختطاف الفاشلة.

وكانت شركة طيران الخليج قالت في بيان لها إن الراكب العراقي حاول خطف الطائرة شاهرا سكينا، لكن طاقم الرحلة المتوجهة من بانكوك إلى أبو ظبي تمكن من السيطرة عليه وتقييده.

وكان شخص آخر قيل إنه متعاطف مع العراق فشل في اختطاف طائرة يمنية قبل أيام أثناء قيامها برحلة داخلية من صنعاء إلى تعز، وعلى متنها السفيرة الأميركية في صنعاء بربارة بودين.

وأضاف البيان أن العراقي حاول السيطرة على الرحلة رقم 153 وعلى متنها 202 راكب وطاقم مؤلف من 14 فردا قبل ثلاث ساعات من هبوطها المقرر في مطار أبو ظبي الدولي.

ونقلت مصادر إماراتية عن مساعدي الطيار اللذين أصيبا في الحادث وهما البحريني يونس الأميري والعماني خلفان سيف النبهاني قولهما إن الخاطف كان يطالب بالتوجه إلى أوروبا ولم يكن يريد الذهاب إلى العراق.

وأضافت أن الجاني حاول طعن الطيار عندما أخبره أن الطائرة غير مزودة بالوقود الكافي للذهاب إلى أوروبا، لكن أفراد الطاقم تمكنوا من السيطرة عليه وتقييده.

المصدر : رويترز