نايف بن عبدالعزيز آل سعود
رفض وزير الداخلية السعودي الأمير نايف بن عبد العزيز أي نقاش يتعلق بوضع المرأة في المملكة بعد تزايد الانتقادات الغربية ومنظمات حقوق الإنسان لأوضاع المرأة في السعودية.

وقال الأمير نايف في معرض رده على مطالب بطرح موضوع المرأة للنقاش العام إن "القضية غير واردة أبدا فالمجتمع يرفض تماما ذكر الموضوع". ونقلت صحيفة الرياض اليومية عن الأمير نايف قوله" إن أي نقاش حول وضع المرأة سيكون بلا فائدة ولن يتمخض عنه شيء".

وكان خبراء في حقوق الإنسان قد أعربوا أثناء مناقشات جرت هذا الأسبوع في مقر الأمم المتحدة في جنيف عن القلق مما أسموه "بالتمييز ضد المرأة في السعودية" بسبب منعها من قيادة السيارات وحرمانها من السفر دون الحصول على موافقة من زوجها أو أقاربها الذكور.

ودافع الوفد السعودي الذي حضر تلك المناقشات عن وضع المرأة في المملكة بالقول "إنها تتمتع بذات الحقوق التي يتمتع بها الرجل في إطار الخضوع للشريعة الإسلامية التي يلتزم بها الجميع".

المصدر : الفرنسية