قوات أميركية في الصومال
كشفت مجلة دير شبيغل الألمانية في عددها الذي يصدر الاثنين القادم استخدام القوات الأميركية لليورانيوم المنضب في الصومال أثناء تدخلها هناك عام 1993، وذلك استنادا إلى مذكرة صادرة عن الجيش الأميركي للأطباء العسكريين.

ونقلت المجلة عن المذكرة توجيها من مسؤولين أميركيين في واشنطن إلى الأطباء العاملين في القطاع الصحي ضمن القوات الأميركية في الصومال, يحذرهم من احتمال وقوع ضحايا بين من تعرضوا بشكل كبير إلى اليورانيوم المنضب.

لكن المذكرة أوضحت أن "الاستخدام العادي لذخائر اليورانيوم المنضب لا يتسبب في أية مشكلة صحية".

وتواجه واشنطن انتقادات متصاعدة من الحكومات الأوروبية ومن عائلات جنود خدموا في منطقة البلقان ويوجهون اللوم للولايات المتحدة بسبب أمراض أصيبوا بها وقالوا إنها بسبب استخدام ذخائر اليورانيوم المنضب في المنطقة.

المصدر : الفرنسية