أعلن تلفزيون لبنان الرسمي أن شركة الخطوط الجوية العراقية أعادت فتح مكتبها التمثيلي في بيروت بعد إغلاق استمر عشر سنوات. وقال المراقبون إن فتح المكتب يأتي تمهيدا لاستئناف الرحلات في موعد قريب جدا لم يحدد بعد.

من جانبه أشاد القائم بأعمال سفارة العراق في لبنان بأهمية الخطوة. وكانت شركة "طيران الشرق الأوسط" اللبنانية قامت بأربع رحلات إلى بغداد منذ مطلع أكتوبر/ تشرين الأول لنقل وفود اقتصادية ومساعدات إنسانية للعراق.

يذكر أن شركة الخطوط الجوية العراقية أعادت يوم 25 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي فتح مكتبها المغلق في سوريا منذ 18 عاما استعدادا لاستئناف الرحلات الجوية بين البلدين.

الفيصل

انتقادات عراقية لتصريحات الفيصل
من ناحية ثانية هاجم مسؤول عراقي بشدة تصريحات أدلى بها وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل في ختام أعمال اللجنة المصرية السعودية المشتركة الثلاثاء الماضي، ودعا فيها العراق إلى التخلي عن تهديد جيرانه من أجل "رأب الصدع وتوحيد الصف العربي".

ووصف متحدث باسم وزارة الثقافة والإعلام العراقية التصريحات بأنها "نفاق سياسي رخيص"، وقال إن "شراكة السعودية في العدوان الأميركي البريطاني اليومي المستمر على العراق تعتبر إصرارا سعوديا على تعميق الصدع الحاصل في النظام العربي وتكريس حالة الفرقة والتشرذم في الصف العربي".

وأنكر المتحدث العراقي وجود أسرى كويتيين لدى العراق، وذلك في معرض رده على دعوة الفيصل إلى إطلاق سراح الأسرى الكويتيين والعرب المحتجزين لديه منذ حرب الخليج الثانية 1990.

وكان الأمير سعود الفيصل دعا أثناء لقائه بنظيره المصري عمرو موسى في الرياض إلى إجراء مصالحة عربية تشمل العراق.

المصدر : الفرنسية