جندي من القوات الدولية يحمل لغما أرضيا
قالت الشرطة اللبنانية إن مواطنا لبنانيا يعمل سائق جرار أصيب في انفجار لغم من مخلفات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة النبطية جنوب لبنان.

وأضاف ذلك المصدر أن علي سعادة الذي كان يقوم بأعمال الحفر في قرية سجد الجنوبية التي تعرضت للتدمير الشامل على يد إسرائيل أصيب بانفجار لغم أرضي نقل على إثره لمستشفى في مدينة النبطية.

وقال المصدر إن الألغام الأرضية التي تركتها إسرائيل في الجنوب اللبناني منذ انسحابها منه في مايو/ أيار الماضي أودت بحياة عشرين لبنانيا وأصابت 60 آخرين بجروح.

وتقول مصادر في قوات الطوارئ الدولية العاملة في جنوب لبنان إن إسرائيل تركت وراءها منذ انسحابها من المنطقة بعد احتلالها الذي استمر 22 عاماً ما لا يقل عن 130 ألف لغم لم تقدم الخرائط الخاصة بمناطق انتشارها.

وقامت فرق الهندسة التابعة لقوات الطوارئ الدولية بتفكيك وتفجير نحو 2500 لغم منذ أن بدأت أعمالها في أغسطس/ آب الماضي. ويبذل لبنان رسمياً جهوداً دبلوماسية مكثفة من أجل المساعدة على نزع الألغام التي أصبحت الإصابة بها شبه يومية في الجنوب.

المصدر : وكالات