من ضحايا العنف في الجزائر
ذكرت مصادر الأمن الجزائرية أن خمسة أشخاص بينهم أربعة أطفال لقوا حتفهم على يد من وصفتهم بجماعات إرهابية في بلدة الجلفة على بعد 270 كيلومتراً جنوبي العاصمة الجزائر.

وأضافت المصادر أن الأطفال تتراوح أعمارهم بين 6 و11 عاما، وأن شخصا آخر أصيب بجروح بالغة في الهجوم. ولم تذكر هذه المصادر أية تفاصيل أخرى .

وكانت الجلفة قد شهدت خلال اليومين الماضيين أعمال عنف أسفرت عن مصرع عدة أشخاص.

يذكر أن الجزائر تشهد منذ شهر رمضان موجات عنف متصاعدة أدت إلى مصرع نحو 340 شخصا حسب إحصاءات الصحف. وأسفرت أعمال العنف المتفرقة خلال العام الماضي عن سقوط ما لا يقل عن 2700 قتيل.

تجدر الإشارة إلى أن أكثر من مائة ألف قد لقوا مصرعهم في دوامة العنف المستمرة بالجزائر منذ قيام الجيش في شهر يناير/ كانون الثاني عام 1992 بإلغاء الجولة الأولى من انتخابات نيابية أوشكت الجبهة الإسلامية للإنقاذ على الفوز فيها.

المصدر : الفرنسية