السودان يشكو مسؤولة أميركية زارت الجنوب
آخر تحديث: 2000/12/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/9/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2000/12/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/9/9 هـ

السودان يشكو مسؤولة أميركية زارت الجنوب

ضحايا الحرب في جنوب السودان
تقدم السودان بشكوى إلى الأمم المتحدة، تتعلق بزيارة قامت بها مسؤولة أميركية بارزة إلى مناطق جنوبية تسيطر عليها حركة التمرد، دون أخذ إذن مسبق من قبل السلطات السودانية. وكانت المسؤولة الأميركية قد طالبت خلال تلك الزيارة بالعمل على إنهاء مسألة الرق في السودان، وهي مسألة ما زالت تثير جدلا واسعا في السودان.

وقالت الإذاعة السودانية إن رسالة بعثت بها الحكومة إلى الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان تضمنت احتجاج السودان على زيارة قامت بها مساعدة وزيرة الخارجية الأميركية للشؤون الأفريقية سوزان رايس الشهر الماضي إلى مناطق في الجنوب بحجة تركيز الضوء على ما تسميه مسألة الرق في السودان.

واعتبرت الحكومة السودانية زيارة رايس للجنوب دون إذن من الجهات المختصة انتهاكا لسيادة السودان.

وكانت الحكومة السودانية قد ردت على تلك الزيارة بإلغاء تأشيرات الدخول الممنوحة للدبلوماسيين الأميركيين الذين يقومون بزيارات من وقت لآخر إلى السودان لتسيير أعمال السفارة الأميركية بالخرطوم. وشمل الإلغاء تأشيرة القائم بالأعمال الأميركي بالسفارة السودانية المقيم بنيروبي في كينيا.

وطالبت المسؤولة الأميركية خلال زيارتها لمدينة رومبيك التي تسيطر عليها حركة التمرد السودانية بالعمل على إنهاء مسألة الرق في السودان، وادعت أن سبب زيارتها للجنوب السوداني هو إثبات وجود الرق في السودان رغم نفي الحكومة السودانية لهذا الأمر.

  وتقدر منظمة الأمم المتحدة أن هناك نحو 15 ألف شخص من جنوب السودان، معظمهم من النساء والأطفال، تم اختطافهم من قبل مليشيات تدعمها حكومة الخرطوم، لبيعهم في المدن الشمالية.

وتنفي الحكومة السودانية وجود تجارة الرق في السودان. وأعلنت الخرطوم أنها تتعاون مع وكالات الأمم المتحدة لمعالجة مشكلة اختطاف النساء والأطفال. وتتهم السلطات السودانية من جانبها حركة التمرد باختطاف الأطفال، وإرغامهم على الالتحاق بمعسكرات التدريب الخاصة بها.

وكانت الولايات المتحدة قد فرضت عقوبات اقتصادية على السودان عام 1997، بعد أن وضعته على قائمة الدول التي تتهمها برعاية الإرهاب. كما حظرت على الشركات الأميركية الاستثمار في مجال استخراج النفط السوداني.

المصدر : رويترز