أمير البحرين

قرر أمير دولة البحرين استبدال عقوبة الإعدام الصادرة بحق ثلاثة من الشيعة أدينوا بتهمة إحراق مطعم في موجة الاحتجاجات التي شهدتها البحرين منتصف التسعينيات إلى السجن المؤبد.

وأصدر الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة مرسوما بهذا الشأن مساء الاثنين قبل حلول عيد الفطر.

وقالت صحيفة أخبار الخليج اليومية التي أوردت النبأ إن عقوبة الإعدام التي صدرت بحق الموظف في وزارة الزراعة علي أحمد عبد الله العصفور والمعلم يوسف حسين عبد الباقي والعامل أحمد خليل إبراهيم الكاتب قد تم تخفيفها لعقوبة السجن المؤبد.

وكانت محكمة أمن الدولة قد أصدرت إضافة لحكم الإعدام على الأشخاص الثلاثة أحكاما بالسجن مدى الحياة على أربعة آخرين في الوقت الذي حكم فيه على ثمانية من المتهمين بالسجن 15 عاما بسبب الهجوم الذي استهدف مطعما في منطقة سترة جنوب شرق العاصمة البحرينية المنامة في أبريل/ نيسان 1996 وراح ضحيته سبعة عمال بنغلاديشيين.

وتسببت الحملة التي تشنها المعارضة الشيعية لإعادة العمل بالدستور في أعمال عنف راح ضحيتها 40 شخصا بين عامي 1994 و1999. ولكن الاضطرابات خفت بشكل كبير منذ العام الماضي عند تسلم الشيخ حمد الحكم عقب وفاة والده.

وأعلنت البحرين في 19 ديسمبر/ كانون الأول الحالي إصلاحات  سياسية وتحويل البحرين إلى مملكة، شككت المعارضة البحرينية في مصداقيتها. ومن المتوقع أن يعرض ميثاق وطني للتصويت في فبراير/ شباط أو مارس/ آذار القادم.

المصدر : الفرنسية