عائلة شماسنة المقدسية تترقب إجلاءها من منزلها
آخر تحديث: 2017/8/23 الساعة 19:26 (مكة المكرمة) الموافق 1438/11/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/8/23 الساعة 19:26 (مكة المكرمة) الموافق 1438/11/29 هـ

عائلة شماسنة المقدسية تترقب إجلاءها من منزلها

اعتصام تضامني سابق مع عائلة شماسنة المهددة بالإجلاء في أي لحظة (الجزيرة)
اعتصام تضامني سابق مع عائلة شماسنة المهددة بالإجلاء في أي لحظة (الجزيرة)
تترقب عائلة شماسنة المقدسية تنفيذ قرار إسرائيلي بإجلائها من منزلها وإسكان مستوطنين مكانها، بدعوى أن المسكن الذي يؤويها يعود لعائلة يهودية.

ووفق بيان صادر عن مركز أبحاث الأراضي تلقت الجزيرة نت نسخة منه، يعيش بالمسكن الواقع في حي الشيخ جراح بالقدس المُسن أيوب محمد شماسنة وزوجته فهمية، وابنهم محمد أيوب وزوجته وأبناؤه الأربعة.

وجاء في البيان أن "الجمعيات الصهيونية التي تنشط في مجال الاستيطان تعتبر حي الشيخ جراح أملاكا يهودية" مشيرا إلى إجلاء عدة عائلات من مساكنها من خلال أوامر قضائية لصالح جمعيات استيطانية، كعائلة الغاوي وحنون والكرد.

ونقل بيان المركز عن محمد أيوب محمد شماسنة، أحد ساكني البيت، قوله إن والده استأجر البيت عندما قدم إلى القدس عام 1964 من مواطن آخر كان يستأجره في حينه، وظل يدفع له بدل الإيجار. لكن بعد احتلال القدس عام 1967 اختلف كل شيء وتم نقل البيت إلى ما سمى في عهد الأردن "حارس أملاك العدو" إلى ما سمي "حارس أملاك الغائبين" التابع للاحتلال الذي طلب منهم إبرام عقد إيجار للمنزل، مما عقد موقف العائلة نظرا لعدم امتلاكها أية وثائق بعد فقدانها في الحرب.

وذكر أيوب شماسنة أن سلطات الاحتلال و"حارس أملاك الغائبين" رفضوا عام 2009 تجديد العقد السنوي بحجة أن البيت قد تم تحريره من قبل لعائلة يهودية بدعوى ملكية العائلة له.

ومنذ ذلك الحين، بدأت المعركة القضائية حتى 6 يوليو/تموز 2017 حين تسلمت العائلة كتابا من دائرة الإجراء يطالبها بإخلاء المسكن البالغة مساحته نحو ستين مترا مربعا حتى الساعة الثامنة من صباح يوم 9 أغسطس/آب 2017.

وتابع شماسنة أن محامي العائلة استطاع تمديد أمر الإخلاء إلى خمسة أيام إضافية من أجل التوجه إلى محكمة الصلح الإسرائيلية، انتهت لتبقى العائلة قيد الانتظار.

المصدر : الجزيرة