عودة الهدوء للأقصى بعد اقتحامه لساعات
آخر تحديث: 2017/6/18 الساعة 17:26 (مكة المكرمة) الموافق 1438/9/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/6/18 الساعة 17:26 (مكة المكرمة) الموافق 1438/9/24 هـ

عودة الهدوء للأقصى بعد اقتحامه لساعات

عاد الهدوء إلى المسجد الأقصى ظهر اليوم بعد اقتحامه لساعات من قبل جنود الاحتلال والمستوطنين، وفتحت أبواب المصلى القبلي أمام المصلين.
 
وكان اقتحم المئات من عناصر الشرطة الإسرائيلية والمستوطنين اليهود صباح اليوم الأحد المسجد الأقصى في مدينة القدس، وانتشروا في ساحاته، قبل أن ينسحبوا من جهة باب المغاربة قبيل انتصاف النهار.

ونقلت صفحة القدس بموقع الجزيرة نت لمتابعيها في بث مباشر عبر حسابها على فيسبوك لأكثر من ساعة مجريات الأحداث داخل الأقصى، رغم محاولات جنود الاحتلال منع التصوير.

وكان انتشر عناصر الشرطة المسلحين في محيط المصلى القِبْلي في المسجد لتمكين المستوطنين من اقتحامه، حيث كان يوجد داخله مصلون ظلوا يرددون التكبير (الله أكبر).

وقال مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني إن مجموعات من المستوطنين وجنود الاحتلال زاد عددهم على ثلاثمئة جندي، انتشروا في باحات الأقصى وأمام المصلى القبلي لمرافقة المستوطنين خلال اقتحاماتهم للمسجد.

وأوضح في حديثه للجزيرة نت أنه تم الاعتداء على المصلين والمرابطين بالهراوات وغاز الفلفل، وهو ما نتج عنه إصابة 15 منهم.

واستنكر الكسواني ما سماه "الاعتداء الغاشم"، مشيرا إلى أنهم سبق أن حذروا من توتير الوضع والتصادم مع المصلين، معتبرا ما جرى استفزازا لمشاعر المسلمين في أنحاء العالم.

المصدر : الجزيرة

التعليقات