شارك عشرات الفلسطينيين من القدس والضفة الغربية اليوم في إقامة صلاة الجمعة واعتصام تضامني مع أصحاب أحد عشر بيتا دمرها الاحتلال الإسرائيلي في بلدة قلنديا شمال القدس.

وجدد المشاركون في الفعالية الشعبية تضامنهم مع سكان البلدة الذين شمل الهدمُ بيوتَهم منتصف الأسبوع الماضي، معتبرين الهدم جزءا من سياسة الاحتلال في حربه الديمغرافية ضد المقدسيين.

وفي كلمته للمتضامنين، عبّر رئيس مجلس محلي البلدة يوسف عوض الله عن اعتزازه بالموقف الشعبي المتضامن. ورأى في الهدم الذي جرى فجر الثلاثاء الماضي رسالة من حكومة الاحتلال إلى الشعب الفلسطيني والقمة العربية التي كانت منعقدة في موريتانيا.

في صفحة القدس على فيسبوك تجدون تسجيلا للبث المباشر الذي نفذته الصفحة للفعالة التضامنية وصلاة الجمعة وكلمات المتضامنين ومشاهد للدمار الذي خلفه الاحتلال.

المصدر : الجزيرة