تفتقر مدينة القدس للمرافق والملاعب الرياضية، مما ينعكس سلبا على الجيل الناشئ والأطفال الذين لا يجدون فرصة للترويح عن أنفسهم.

ويقول مدير الأكاديمية الفلسطينية للموهوبين كرويًّا في القدس فراس أبو ميالة إن الأكاديمية تأسست عام 2012 لتعمل على تنشئة جيل جديد من ذوي المواهب والقدرات، لكن جهودها تصطدم بقلة الملاعب وعدم اهتمام المجتمع بالفئات العمرية وبالتالي توفير احتياجاتها.

المصدر : الجزيرة