القدس تغلب جراحها وتفرح
آخر تحديث: 2016/6/6 الساعة 16:23 (مكة المكرمة) الموافق 1437/9/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/6/6 الساعة 16:23 (مكة المكرمة) الموافق 1437/9/2 هـ

القدس تغلب جراحها وتفرح

رغم ما ألم بها من مأساة منذ رمضان الماضي، بتقديمها 28 شهيدا من أبنائها في هبة الأقصى، تتغلب مدينة القدس اليوم على جراحها وتنهض لترتدي ثوبا من نور استقبالا للشهر الفضيل.

لا يعرف على وجه التحديد لماذا ومتى بدأ استخدام الفانوس المنتشر بكثرة حاليا في القدس، لكن روايات متداولة تقول إن المقدسيين كانوا في القديم يضيئون بالفوانيس طريقهم في أزقة القدس حين التوجه لأداء صلاة التراويح في المسجد الأقصى.

وتأخذ لجان شبابية في أحياء البلدة القديمة على عاتقها مسؤولية تزيين وإضاءة الأزقة المؤدية إلى المسجد الأقصى، وما كان جديدا هذا العام استحضار معاناة المحافظات الفلسطينية الأخرى وكتابة أسمائها على كرات مضيئة.

المصدر : الجزيرة

التعليقات