يعمل الفلسطيني غسان عثامنة، الذي ينحدر من قرية كفر قرع بمحافظة جنين، في مجال الدعوة إلى الإسلام، ويسعى من خلال "دار السلام للتعريف بالإسلام" إلى تعريف السائحين القادمين من الخارج بالدين الإسلامي، وتصحيح الصورة المرسومة لدى البعض عنه.

وتقول مسلمة نرويجية أسلمت حديثا إنها سعيدة بدخولها الإسلام بعد أن درست عنه، وإنها جاءت إلى القدس للصلاة في المسجد الأقصى.

المصدر : الجزيرة