تروي مستوطنة يهودية تسكن أحد البيوت المصادرة في القدس شهادتها بشأن الطريقة التي ينظر بها اليهود إلى احتلال القدس ومصادرة بيوت الفلسطينيين فيها، وتقول إن المستوطنين يعتبرون أن التاريخ في فلسطين بدأ معهم، وأن أحدا لم يسكنها قبلهم.

وتضيف أن المستوطنين يعتبرون أن العرب أرادوا الحرب وقد هزموا فيها وفروا وتركوا بيوتهم، وهذه هي نتيجة الحرب.

كما تروي المستوطنة كيف تعامل معها موظفو دائرة "حارس أملاك الغائبين"، حين ذهبت لتعرف اسم الفلسطيني صاحب البيت الذي تستوطنه.

المصدر : الجزيرة