يتحدث الأسير السابق والمحلل السياسي راسم عبيدات عن عوامل اندلاع الهبة الفلسطينية بالقدس قبل عام، مؤكدا أن عوامل استمراريتها قائمة، وعلى رأسها الاعتداءات على المسجد الأقصى ومحاولة تقسيمه وقمع المقدسيين.

من جهته، يؤكد مسؤول ملف القدس في حركه فتح حاتم عبد القادر أن المقدسيين يعتمدون إستراتيجية الصمود المقاوم، معتبرا أن وجودهم يرسخ عروبة المكان، لكنه أكد أن لهذا الصمود ثمنا ويتطلب دعما عربيا وإسلاميا وعونا حقيقيا للسكان بما يخدم عروبة المدينة.

المصدر : الجزيرة