يتحدث المواطن الفلسطيني غسان يونس (أبو أيمن) المكنى "أبو هريرات الأقصى" وهو من قرية عارة في الشمال الفلسطيني، عن رحلته اليومية إلى المسجد المبارك، وصحبته مع القطط والطيور في باحاته.

يصف أبو هريرات الأقصى كيف تعرفه الطيور والقطط مجرد وصوله المسجد الشريف، وتتابعه حتى حصولها على الطعام.

 

 

 

المصدر : الجزيرة