صدامات في ألمانيا على هامش مؤتمر لليمين
آخر تحديث: 2016/4/30 الساعة 22:21 (مكة المكرمة) الموافق 1437/7/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/4/30 الساعة 22:21 (مكة المكرمة) الموافق 1437/7/24 هـ

صدامات في ألمانيا على هامش مؤتمر لليمين

متظاهرون يساريون في شتوتغارت يحملون لافتات مناهضة لليمين (الألمانية)
متظاهرون يساريون في شتوتغارت يحملون لافتات مناهضة لليمين (الألمانية)

شهدت مدينة شتوتغارت الألمانية صدامات بين الشرطة ومتظاهرين من التيار اليساري يؤيدون اللاجئين، وذلك على هامش انعقاد مؤتمر للجمعية العمومية التابعة لحزب "البديل من أجل ألمانيا" اليميني المناهض للإسلام.

ورشق المتظاهرون قوات الشرطة والمشاركين في المؤتمر وأشعلوا إطارات السيارات، في حين اعتقلت الشرطة أكثر من أربعمئة منهم، ولكن مصدرا في الشرطة أفاد -في تغريدة على تويتر بعد ظهر السبت- أنه تم إطلاق سراح المعتقلين "في مجموعات صغيرة".

كما شهدت المنطقة المحيطة بمقر اجتماع الحزب اليميني مصادمات بين أنصاره من جهة والمتظاهرين اليساريين من جهة أخرى.

وكان نحو ألفين من اليساريين خرجوا في مسيرة وسط شتوتغارت تحت شعار "لنوقف معا الميول اليمينية" من دون وقوع حوادث.

ورفعت مجموعات من المتظاهرين لافتات كتب عليها "لا للدعاية النازية!" و"فلنحتفظ باللاجئين ولنطرد النازيين". وقد قطعت حركة السير جزئيا قرب قصر المؤتمرات والمطار.

وانتقل الحزب اليميني الذي تأسس في 2013 من رفضه العملة الأوروبية إلى معاداة اللاجئين.

وللمرة الأولى منذ تأسيسه، سيضع حزب "البديل من أجل ألمانيا" برنامج عمله خلال مؤتمره الجاري.

ومن بين الاقتراحات التي ستناقش خلال المؤتمر "رموز الهيمنة الإسلامية" والأذان والحجاب.

وستضاف هذه الاقتراحات إلى مجموعة أخيرة من تصريحات قادة الحزب التي تعتبر أن الإسلام "لا يتلاءم مع الدستور"، وتصف الدين الإسلامي بأنه "عقيدة سياسية" و"أكبر تهديد للديمقراطية والحرية".

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات