"ماثيو" يجتاح سواحل أميركا بعد مصرع 900 بهايتي
آخر تحديث: 2016/10/8 الساعة 15:57 (مكة المكرمة) الموافق 1438/1/7 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: قوات الاحتلال تعتدي بالضرب على المتظاهرين عند باب العامود بالقدس
آخر تحديث: 2016/10/8 الساعة 15:57 (مكة المكرمة) الموافق 1438/1/7 هـ

"ماثيو" يجتاح سواحل أميركا بعد مصرع 900 بهايتي

دمار كبير لحق بالمنازل في هايتي جراء الإعصار ماثيو الذي ضرب البلاد الثلاثاء الماضي(رويترز)
دمار كبير لحق بالمنازل في هايتي جراء الإعصار ماثيو الذي ضرب البلاد الثلاثاء الماضي(رويترز)
تمدد الإعصار ماثيو على طول الساحل الشرقي للولايات المتحدة الأميركية رغم تراجع حدته، متسببا بفيضانات وانقطاع واسع للكهرباء، وذلك بعد أن خلف أزمة إنسانية بهايتي حيث أودى بحياة تسعمئة شخص وشرد الآلاف وأحدث دمارا كبيرا في البنى التحتية.

فقد ضرب الإعصار اليوم السبت ولاية فلوريدا الأميركية برياح بلغت سرعتها نحو 195 كيلومترا في الساعة، سببت أضرارا في المباني على امتداد ساحل دايتونا، بينما انقطعت الكهرباء عن ستمئة ألف منزل.

ولقي خمسة أشخاص على الأقل مصرعهم في فلوريدا في حوادث مرتبطة بالعاصفة، لكن لم ترد أنباء عن حدوث أضرار كبيرة في المدن والبلدات التي اجتاحتها، وأدى الإعصار إلى انقطاع التيار الكهربائي عن 11% من سكان فلوريدا، أي أكثر من مليون شخص.

الإعصار ماثيو شرد الآلاف من سكان هايتي (رويترز)

والإعصار الذي ارتفع إلى أعلى مستوى على مقياس سافير سيمبسون المؤلف من خمس فئات، تراجع إلى الفئة الثانية، ترافقه رياح سرعتها 165 كلم في الساعة.

وحذر المركز الأميركي لمراقبة الأعاصير من انهمار أمطار غزيرة على طول الساحل الشمالي الشرقي لفلوريدا، وساحل جورجيا وساحلي كارولينا الجنوبية والشمالية، في حين قالت هيئة الأرصاد الجوية الأميركية إن الإعصار يعد أقوى عاصفة اجتاحت شمال شرقي فلوريدا منذ 118 عاما وتسببت في إجلاء أكثر من 22 ألف شخص.

محطة وقود في فلوريدا الأميركية بعد أن تعرضت لأضرار كبيرة بسبب الإعصار الذي اتجه شمالا (الأوروبية)

ومنذ أن تحول إلى إعصار في 29 سبتمبر/أيلول، اجتاز ماثيو جزر الكاريبي من الجنوب إلى الشمال، وتسبب في وقوع أضرار في كولومبيا وجامايكا وجمهورية الدومينيكان.

ولكن هايتي في الجنوب كانت الأكثر تأثرا، حيث ارتفع عدد الضحايا إلى 877 قتيلا -وفق إحصاء رويترز- وتعرض حوالي 80% من المحاصيل الزراعية للتلف في بعض المناطق، وهو ما يهدد البلاد بكارثة إنسانية.

video

وقد حذرت الفرق الطبية في هايتي من عودة وباء الكوليرا -الذي انتشر بعد زلزال 2010- بسبب الأضرار التي لحقت بمصادر المياه.

وتتواصل جهود الإنقاذ من أجل الوصول إلى المناطق النائية وسط صعوبات في الحركة بسبب انهيار الجسور والطرق وانقطاع الكهرباء.

وضرب الإعصار غرب هايتي يوم الثلاثاء الماضي برياح سرعتها 233 كيلومترا في الساعة وأمطار غزيرة. وقال مسؤولون إن نحو 61 ألفا وخمسمئة شخص يقيمون في مراكز إيواء. 

المصدر : الجزيرة + وكالات