انتشرت الشرطة الألمانية على نطاق واسع بعد ظهر اليوم السبت في أحد المناطق السكنية في مدينة شمنيتس (شرقي البلاد)، وذلك على خلفية احتمال وقوع هجوم بمواد متفجرة.

وأعلن متحدث باسم هيئة مكافحة الجريمة في ألمانيا أن الشرطة عثرت على آثار مادة متفجرة خلال تفتيشها أحد المساكن في مدينة شمنيتس.

ونقل مراسل الجزيرة في برلين عن الشرطة الألمانية إنها عثرت على قرائن تدل على أن المشتبه به كان يخطط لتفجير أحد المطارات الألمانية.

وقد أخلت الشرطة المنطقة بالكامل وأغلقت الطرق المؤدية لها ونشرت صورة للمشتبه به ودعت المواطنين للتعاون في البحث عنه.

ولفت المراسل إلى مصادر أمنية أفادت بأن المشتبه به شاب سوري لاجئ يدعى جابر البكر وقد دخل ألمانيا في 2015، وأضافت أنه ذو خلفية إسلامية وكان مسجلا تحت المراقبة لدى الاستخبارات الداخلية.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن دوائر أمنية القول: من الممكن أن تكون للواقعة "خلفية إسلامية".

وقالت متحدثة باسم هيئة مكافحة الجريمة في مدينة دريسدن إن هناك "اشتباها في التحضير لهجوم باستخدام مادة متفجرة".

وجرى إخلاء منزل في منطقة فريتس-هكرت السكنية، كما اقتحمت قوات الشرطة مسكنا آخر، ولا تزال ملابسات الواقعة غامضة.    

وقالت الشرطة الألمانية إنها أخلت المنزل للاشتباه في أن هجوما بقنبلة يجري التخطيط لتنفيذه هناك، ورفضت الإدلاء بالمزيد من التفاصيل.

واستخدمت الشرطة القوة لدخول المبنى، وأعلنت عبر تويتر أن "الانفجار الذي سمع كان إجراء لتتمكن الشرطة من الدخول، لكن الشخص المعني لم يعثر عليه".

وأضافت شرطة ولاية سكسونيا على تويتر "الرجاء البقاء في منازلكم داخل المنطقة المغلقة، واتبعوا تعليمات الشرطة هنا في الموقع".

المصدر : وكالات