قال بيان لوزارة الخارجية الأميركية إن الولايات المتحدة أدرجت اسم مغني الراب الألماني دينيس كسبرت ضمن التصنيف الخاص للإرهاب العالمي، وذلك بسبب انضمامه إلى تنظيم الدولة الإسلامية.

وأضاف البيان أن كسبرت التحق بتنظيم الدولة في 2012، وظهر في عدد كبير من التسجيلات المرئية التي يصدرها التنظيم، وكان أحدثها في بداية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي وهو يحمل رأسا مقطوعا لأحد الذين أعدمهم التنظيم.

واشتهر دنيس مامادو غيرهارد كسبرت -المولود في برلين والبالغ من العمر 39 عاما والذي أمضى فترة من الزمن في السجن بتهم مختلفة- بأنه مغني راب ألماني معروف وكان يستخدم اسما فنيا هو "ديسو دوغ"، ثم انقطع عن الغناء بعد أن أعلن إسلامه وأصبح يطلق عليه أبو مالك.

وحسب البيان فإن كسبرت التحق بتنظيم الدولة وأعلن قسم الولاء لزعيم التنظيم أبي بكر البغدادي وأصبح يكنى بأبي طلحة الألماني ويتولى مسؤولية تجنيد عناصر جديدة للتنظيم، خاصة من الناطقين باللغة الألمانية.

ويستهدف تصنيف الإرهاب العالمي الأميركي "الإرهابيين وأولئك الذين يقدمون الدعم  للإرهابيين أو أعمال الإرهاب"، وهو الأمر الذي يؤدي إلى تجميد جميع أموال وممتلكات الأفراد والجماعات الموضوعين ضمن هذا التصنيف، ومنع المواطنين الأميركيين أو القاطنين في الولايات المتحدة من التواصل أو إجراء أي تعاملات مالية معهم.

المصدر : وكالات