قالت الشرطة الإسرائيلية اليوم الثلاثاء إنها تقوم بعمليات بحث واسعة عن طالب يهودي أميركي فقد أثره أثناء رحلة تنزه في غابة بالقدس المحتلة.

وقال المتحدث باسم الشرطة ميكي روزنفيلد إنه يجري درس كل الفرضيات بشأن اختفاء "آرون سوفر", وهو طالب في مدرسة "ياشيفا" المخصصة لليهود المتطرفين في القدس المحتلة.

وأضاف أن الشرطة لا تستبعد الدافع القومي, في إشارة إلى احتمال خطفه أو قتله من قبل فلسطينيين.

واختفى سوفر -وهو من سكان "ليك هود" في ولاية نيوجيرسي الأميركية- يوم الجمعة الماضي بينما كان يتنزه مع صديق له في غابة خارج مدينة القدس المحتلة.

وربطت الشرطة بين اختفاء سوفر وحادث اختفاء ثلاثة مستوطنين في يونيو/حزيران الماضي, وعُثر عليهم بعد عمليات بحث واسعة مقتولين قرب مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية، واتهمت إسرائيل حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بالوقوف وراء خطفهم وقتلهم, لكن الحركة أكدت في وقتها أنها لم تكن لها علم بالحادثة أثناء وقوعها.

واتخذت حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من حادثة خطف وقتل المستوطنين الثلاثة ذريعة لشن الحرب الحالية على قطاع غزة, التي أسفرت حتى اليوم عن استشهاد أكثر من 2100 فلسطيني وإصابة ما يقرب من 11 ألفا آخرين.

وقال جيش الاحتلال إنه اعتقل أحد المشاركين في خطف المستوطنين الثلاثة, ويلاحق اثنين آخرين, وقد قام بهدم منازلهم.

المصدر : أسوشيتد برس