ارتفاع ضحايا السيول والانهيارات شمال الهند
آخر تحديث: 2014/8/16 الساعة 16:09 (مكة المكرمة) الموافق 1435/10/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/8/16 الساعة 16:09 (مكة المكرمة) الموافق 1435/10/21 هـ

ارتفاع ضحايا السيول والانهيارات شمال الهند

الأمطار في الهند تتسبب كل عام في سقوط عدد من الضحايا (رويترز)
الأمطار في الهند تتسبب كل عام في سقوط عدد من الضحايا (رويترز)

قالت السلطات الهندية اليوم السبت إن عدد قتلى الأمطار الموسمية الغزيرة في شمال البلاد ارتفع إلى 24 شخصا، وذلك عقب مقتل سبعة أشخاص جراء انهيار أرضي، في حين عزلت السيول بعض القرى عن العالم الخارجي.

وقد أدت الأمطار الغزيرة -التي هطلت خلال اليومين الماضيين- إلى انهيارات أرضية في ولاية أتاراخاند الشمالية القريبة من جبال الهيمالايا ذات المناظر الخلابة، مما يعيد للأذهان سيول العام الماضي التي أدت إلى مقتل نحو خمسة آلاف شخص.

وقال حاكم المنطقة شندراش ياداف لوكالة الصحافة الفرنسية إن سبعة أشخاص قتلوا، في حين تم إنقاذ امرأة واحدة من تحت أنقاض المنزل الذي انهار بسبب الأمطار.

وكانت الشرطة الهندية قد قالت أمس الجمعة إن الأحوال الجوية المضطربة أدت إلى مقتل عشرين شخصا بولاية أتاراخاند، وأشارت إلى أن هطول الأمطار الغزيرة تسبب في انهيارات أرضية أدت بدورها إلى تهدم المنازل.

انقطاع وإجلاء
وقالت محطة "إن دي تي في" التلفزيونية الهندية إن بعض القرى انقطعت عن العالم الخارجي جراء ذلك.

وذكر مسؤولون في مقاطعة بوري أن خمسين أسرة على الأقل تقطعت بها السبل، بينما يسعى الجيش لإجلائها.

ومع توقع هطول مزيد من الأمطار خلال الـ24 ساعة الماضية أرسلت السلطات الهندية تعزيزات من الجيش والقوات الجوية.

من جهته، أعرب رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي عن حزنه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، مقدما تعازيه للأسر المتضررة.

وتعتبر الأمطار الموسمية التي تهطل في الفترة الممتدة من يونيو/حزيران إلى سبتمبر/أيلول من كل عام أمرا حيويا بالنسبة للمزارعين في الهند إلا أنها تتسبب كل عام في سقوط عدد من الضحايا.

المصدر : وكالات

التعليقات