د. أسامة أبو الرب

هل الصمغ العربي مفيد لصحة الكلى؟ وما هو قصور الكلى؟ وكيف يمكن الوقاية منه؟ وما هو تأثير الأمراض المزمنة كالسكري وارتفاع ضغط الدم على الكلى؟ هذه الأسئلة وغيرها أجابت عنها عيادة الجزيرة.

واستضافت حلقة الأربعاء 27 يوليو/تموز 2016 استشاري أول الباطنية وأمراض الكلى في مؤسسة حمد الطبية بدولة قطر الدكتور عارف إدريس متولي، وجرى بثها على صفحة "طب وصحة" في موقع فيسبوك باستخدام خدمة "فيسبوك مينشنز"، وسجلت حتى اللحظة قرابة 96 ألف مشاهدة.

وقد وردت أسئلة عديدة للدكتور بشأن علاقة الصمغ العربي بصحة الكلى وهل يفيدها؟ قال الدكتور متولي "الإجابة المباشرة لا أدري، ومن قال لا أدري فقد أفتى"، وأضاف أنه ليس لديه اطلاع على بحوث مثبتة تقول إن الصمغ العربي يساعد في كفاءة عمل الكلى.

أما عن البطيخ فقال إنه بوصفه فاكهة غنية بالسوائل فهو مفيد جدا للكلى، ولكن هذا التأثير ناجم عن كون البطيخ غنيا بالماء الذي يقدمه للجسم، وخاصة في الصيف، أكثر من كون الأمر مرتبطا بمادة موجودة في البطيخ.

وهذه بعض النقاط التي تحدث عنها الدكتور:

  • قصور الكلى نوعان، النوع الأول هو الحاد، وهو يحدث بصورة حادة لساعات أو أيام أو أسابيع، وهذا النوع هناك إمكانية للكلى لاستعادة كامل وظيفتها أو بعضها عبر علاج السبب، ومثال عليه قصور الكلى الناجم عن هبوط الدورة الدموية.
  • النوع الثاني هو قصور الكلى المزمن، الذي يكون مرتبطا بأمراض مزمنة مثل السكري وارتفاع ضغط الدم، ويتطور خلال أيام وشهور وسنين.
  • السكري وأمراض ضغط الدم مسؤولة عن 75% من حالات قصور الكلى المزمن، منها 50% للسكري، وارتفاع ضغط الدم 25%.
  • أمراض الحصى وأمراض المناعة وغيرها مسؤولة عن 25% الباقية من حالات قصور الكلى المزمن.
  • وجود الدم في البول مؤشر خطرٍ ويتطلب مراجعة الطبيب على الفور.
  • الجفاف في الصيف نتيجة الحرارة يزيد خطر الإصابة بحصى الكلى.

وللوقاية من قصور الكلى قدم الدكتور النصائح التالية:

  • بما أن السكري وارتفاع ضغط الدم مسؤولان عن ثلاثة أرباع حالات قصور الكلى، فيجب الفحص الدوري للشخص للتأكد من عدم إصابته بالمرض، أو إذا كان مصابا للكشف المبكر عنه والتعامل معه قبل تأثيره على الكلى.
  • إذا كان الشخص مصابا بالسكري أو ارتفاع ضغط الدم فيجب متابعة وظائف الكلى بشكل دوري. أو إذا كان الشخص لديه سيرة مرضية عائلية لهذه المشاكل.
  • يجب تلافي تعاطي الأدوية دون حاجة طبية، وخاصة المسكنات التي تؤخذ دون وصفة طبية، لأنها قد تؤذي الكلى.
  • تناول طعام صحي متوازن.
  • تقليل الملح.
  • ممارسة الرياضة.
  • تجنب التدخين.

المصدر : الجزيرة