كشفت دراسة علمية جديدة نشرتها صحيفة الإندبندنت البريطانية أن الحمية الغذائية ليست العامل الرئيسي للتخلص من الوزن الزائد، وأن فقدان الوزن وزيادته يرتبطان بشكل وثيق بالعوامل الوراثية.

ووفقا للدراسة، فإن الحمية الغذائية لا تؤدي بالضرورة لفقدان الوزن، كما أن العديد من الأنظمة الغذائية التي تروج كعلاج -وبعضها معقد وباهظ الثمن- لا تعني آليا التخلص من السمنة.

واعتمدت الدراسة في نتائجها على تجارب مخبرية أجريت على الفئران مع إخضاعها لحمية غذائية.

ويعتقد العلماء أن هذه التجارب تؤكد تفاعل الجسم عبر خريطته الجينية، وهذا يعني أيضا أن الحمية ليست وحدها حلا، فخلف الحمية هناك عامل القابلية للتعرض للسمنة.

المصدر : الجزيرة,إندبندنت