قدّم أخصائي في الطوارئ نصائح للصائمين لتلافي مشاكل الجهاز الهضمي في رمضان، بالإضافة إلى توجيهات غذائية لتلافي الإصابة بالإمساك.

وقال الاستشاري الأول بقسم الطوارئ في مؤسسة حمد الطبية في قطر الدكتور سعد النعيمي، إن مشاكل الجهاز الهضمي تحدث بسبب إقدام بعض الصائمين على الإفراط في الأكل وتناول وجبات غير صحية وغير متوازنة، بالإضافة إلى تناول المشروبات الغازية والمشروبات التي تحتوي على نسبة سكريات عالية عند الإفطار.

وأضاف -في بيان صادر عن مؤسسة حمد الطبية أمس الثلاثاء وصل للجزيرة نت- أن شكاوى معظم الحالات التي تراجع قسم الطوارئ، تتراوح بين آلام المعدة والانتفاخ والقيء والإمساك.   

ولتجنب مثل هذه الحالات والأعراض، نصح الدكتور الصائمين بتناول وجبات بسيطة وسهلة الهضم عند الإفطار، كالإفطار على ثلاث تمرات وكأس من شوربة الخضار ونصف كأس من عصير البرتقال، حيث يساعد ذلك الصائم على استعادة مستويات الغلوكوز الطبيعية في الدم، كما يساعده على التحكم في شهيته أثناء تناول الوجبة الرئيسية.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن من الضروري أن تكون الوجبة الرئيسية التي يتناولها الصائم بعد صلاة المغرب متوازنة وغنية بالألياف الغذائية مثل الخضار والفواكه والبقول والخبز الأسمر، كما ينبغي تناول كميات متوسطة ومناسبة من الطعام وعدم الإفراط في الأكل، وينصح أيضا بتجنب تناول المشروبات الغازية.

وأشار الدكتور النعيمي إلى أن بعض الأشخاص يعانون من الإمساك نتيجة نقص النشاط البدني أثناء الصيام أو بسبب تناول أغذية غير غنية بالألياف، كما أن الجفاف بسبب الصيام قد يؤدي إلى أن تسوء الحالة أكثر.

ولتجنب الإمساك ينصح الدكتور النعيمي بالإكثار من شرب الماء وتناول العصائر الطبيعية والخضروات والفواكه، بالإضافة إلى زيادة مستوى النشاط البدني خلال الفترة بين الإفطار والسحور.

المصدر : الجزيرة