أظهر تقرير لمنظمة الصحة العالمية والبنك الدولي أن ما لا يقل عن أربعمئة مليون شخص في العالم لا يحصلون على أبسط الخدمات الصحية الأساسية.

ووفق التقرير -الذي نشر اليوم تحت عنوان "متابعة التغطية الصحية العالمية"- فإن هذه الملايين لا تحصل على خدمات المتابعة قبل الولادة وتلقيح الأطفال ومعالجة السل أو حتى مياه صالحة للشرب والخدمات الصحية الأساسية. 

وقال مدير قسم الصحة والسكان بالبنك الدولي تيم إيفانس في بيان إن هذا التقرير يدق ناقوس الخطر ويظهر أننا بعيدون عن بلوغ كونية العناية الصحية، وفق تعبيره.

وأضاف "علينا توسيع الوصول إلى العلاج وحماية الأشد فقرا إزاء نفقات الصحة التي تسبب لهم صعوبات مالية كبيرة".

ويظهر هذا التقرير الأول -الذي يقيس خدمات الصحة في 37 بلدا- أيضا أن 6% من سكان الدول المشمولة يغرقون في الفقر المدقع ولا يملكون إلا 1.25 دولار يوميا للعيش بعد دفع تكاليف الصحة.

وقال كبير الاقتصاديين في البنك الدولي كوشيك باسو إن هذه النسب العالية من الفقر تؤدي إلى تعثر هدف المنظمة الدولية في القضاء على الفقر المدقع.

ونصح البنك الدولي ومنظمة الصحة العالمية بأن تستمر الدول في متابعة هدفها في التغطية الصحية العامة على الأقل لـ80% من سكانها، وأن "يتم تجنيب كل فرد وفي أي مكان ضرورة تأمين نفقات عالية جدا للصحة قد تؤدي إلى إفقاره".

المصدر : وكالات