أظهر استطلاع ألماني حديث أن كثيرا من الألمان لا يعرفون المخاطر الناجمة عن تناول الخمر أثناء فترة الحمل.

وأوضح الاستطلاع أن 44% فقط من المواطنين الألمان يعرفون أن النساء الحوامل اللائي يتناولن الجعة أو النبيذ أو غيرها من الخمور يعرضن أطفالهن لخطر الإصابة بأضرار دائمة.

وقالت طبيبة الأطفال الألمانية أندريا بنيامينس إن الكثيرين يعتقدون أن تناول كأس لن يضر، ولكن كل كأس يلحق أضرارا.

وتتولى بنيامينس الإشراف على أطفال يعانون من "متلازمة الجنين الكحولي" الناتجة عن تناول الأمهات الكحوليات أثناء فترة الحمل في مركز طب الأطفال الاجتماعي بمدينة هانوفر الألمانية.

ووفقا للتقديرات، يعاني ما يزيد على 350 ألف شخص في ألمانيا من هذه المتلازمة، ومن أعراضها انخفاض الوزن عند الولادة وصغر محيط رأس الطفل وتأخر في النمو ومشاكل في الوظائف العقلية والاجتماعية.

وتدعو المؤسسات المعنية في ألمانيا لتكثيف الجهود من أجل الوقاية من هذا المرض وزيادة عروض المساعدة للأطفال والبالغين الذي يعانون من هذه المتلازمة.

المصدر : الألمانية