قال عدد من زعماء الكونغرس الأميركي وبعض المرشحين المحتملين في انتخابات الرئاسة الأميركية لعام 2016 إنه يجب تطعيم جميع أطفال الولايات المتحدة. وانضم الزعماء بذلك إلى جدل صاخب في البلاد بعد أن أجج انتشار الحصبة مناقشات بشأن حق الآباء في الامتناع عن تطعيم أبنائهم خوفا من أعراض جانبية.

وقال السناتور ماركو روبيو عضو مجلس الشيوخ الأميركي عن ولاية فلوريدا، إنه حتى الآن لا توجد مطلقا أي علوم طبية أو معلومات تربط بين هذه التطعيمات والإصابة بمرض التوحد أو أي شيء من هذا القبيل.

وقال روبيو -وهو مرشح جمهوري محتمل في انتخابات الرئاسة للصحفيين- يوم الثلاثاء إنه بناء على ذلك فإنه يجب تطعيم كل الأطفال الأميركيين. كما قال جون بينر رئيس مجلس النواب -وهو جمهوري- للصحفيين إنه لا يعرف هل يستلزم الأمر سن قوانين إضافية، لكن ينبغي تطعيم الأطفال.

هيلاري كلينتون:
العلم واضح الأرض كروية والسماء زرقاء والتطعيمات مجدية

أوباما
وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما قد أهاب بالآباء هذا الأسبوع أن يطعموا أولادهم في مواجهة أمراض يمكن الوقاية منها مثل الحصبة، لكن الجمهوريين منقسمون في هذا الشأن.

وقد أعلنت كانت الولايات المتحدة عام 2000 القضاء على الحصبة لكن تفشيها الذي بدأ في كاليفورنيا في ديسمبر/ كانون الأول الماضي سلط الضوء على ما يعرف بالحركة المناهضة للتطعيم.

وكانت نظريات تربط بين التطعيمات والتوحد قد دفعت بعض الآباء إلى رفض تطعيم أبنائهم رغم قول الأطباء إن هذه المخاوف عارية عن الصحة.

وكتبت هيلاري كلينتون -التي ينظر إليها على نطاق واسع على أنها الأوفر حظا في الفوز بترشيح الحزب الديمقراطي في انتخابات الرئاسة الأميركية- في حسابها على تويتر يوم الاثنين إن العلم واضح: الأرض كروية والسماء زرقاء والتطعيمات مجدية.

المصدر : رويترز