مائة إصابة بالحصبة بأميركا تجدد الجدل حول التحصين
آخر تحديث: 2015/2/1 الساعة 11:27 (مكة المكرمة) الموافق 1436/4/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/2/1 الساعة 11:27 (مكة المكرمة) الموافق 1436/4/12 هـ

مائة إصابة بالحصبة بأميركا تجدد الجدل حول التحصين

طفلة تتلقى تطعيم الحصبة بمستشفى في كاليفورنيا (غيتي)
طفلة تتلقى تطعيم الحصبة بمستشفى في كاليفورنيا (غيتي)

قال مسؤولون في مجال الصحة العامة، الجمعة، إنه تأكد إصابة أكثر من مائة شخص بالحصبة
بالولايات المتحدة. وأدى ذلك إلى تجدد جدال حول ما يسمى "الحركة ضد التحصين" والتي تزعم وجود آثار جانبية محتملة للقاحات وتستند في مزاعمها إلى بحث مزيف.

ومن بين المصابين بالحصبة 91 شخصا في كاليفورنيا، ومعظم هذه الحالات مرتبطة بتفشي الحصبة في ديزني لاند في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وقالت إدارة الصحة العامة بكاليفورنيا إن ما لا يقل عن 58 من حالات الإصابة بالمرض في الولاية مرتبط بتفشي الحصبة في ديزني لاند. وتأكد وجود أكثر من 12 حالة أخرى في 13 ولاية أميركية أخرى، وفي المكسيك.

ولم يتم الإبلاغ عن حالات وفاة لها صلة بهذا التفشي الذي يشك مسؤولو الصحة العامة بأنه بدأ عندما زار شخص مصاب بالمرض من خارج الولايات المتحدة ديزني لاند فيما بين 15 ديسمبر/ كانون الأول والعشرين من الشهر نفسه.

نصيحة البيت الأبيض
من ناحية أخرى، حث البيت الأبيض الآباء على اتباع نصيحة مسؤولي الصحة العامة والعلماء في تحصين أطفالهم.

وردا على سؤال حول ما إذا كان يجب على الناس التحصين ضد المرض، قال جون إرنست المتحدث باسم الرئيس باراك أوباما للصحفيين إن هذا ما يشير إليه العلم مؤكدا أن "العلم في هذا واضح حقا". 

بحث مزيف
وأدى ظهور مرض الحصبة إلى تجدد جدال حول ما يسمى "الحركة ضد التحصين" والتي تزعم وجود آثار جانبية محتملة للقاحات، والتي تستند إلى بحث اتضح زيفه حاليا، أشار إلى صلة للتحصين بمرض التوحد، وهو ما أدى لرفض أقلية صغيرة من الآباء والأمهات السماح بتحصين أطفالهم.

ويختار بعض الآباء عدم تحصين أطفالهم لأسباب دينية وأسباب أخرى. ويدافع العلماء على سلامة اللقاحات. وتأتي تعليقات إرنست بعد يوم واحد من حث المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها الأميركيين على التحصين ضد الحصبة. 

وكان قد أعلن رسميا خلو الولايات المتحدة من هذا المرض الشديد العدوى عام 2000 بعد عقود من جهود مكثفة لتحصين الأطفال.

وظهر بالولايات المتحدة أكبر عدد من حالات الحصبة منذ عقدين من الزمان. وتتضمن أعراض الحصبة الطفح الجلدي وارتفاع درجة حرارة الجسم. ويمكن أن ينتشر الفيروس سريعا بين الناس غير المحصنين باللقاح.

المصدر : رويترز