بدأت شركة "إيكيا" السويدية أكبر شركة لبيع الأثاث في العالم، استدعاء نحو 36 مليون خزانة ملابس ووحدة أدراج في الولايات المتحدة وكندا بعد أن ارتبطت بحوادث وفاة ستة أطفال، كما أعلنت الهيئة الأميركية لسلامة المنتجات الاستهلاكية.

وقالت الهيئة الأميركية أمس الثلاثاء إن هذه القطع من الأثاث يمكن أن تسقط إذا لم يتم تثبيتها بشكل محكم في الجدران، مما يشكل خطرا على الأطفال. ونصحت الهيئة المستهلكين بتثبيت هذه الخزانات أو إعادتها إلى إيكيا.

وذكرت الهيئة أن الاستدعاء يشمل ستة طرز من خزانات "مالم" المصنعة بين عامي 2002 و2016، بالإضافة إلى منتجات أخرى. وهذا الطراز من أكثر منتجات إيكيا مبيعا بسبب أسعاره الجيدة.

وجاء الاستدعاء بعد سلسلة من الحوادث المميتة التي تعود إلى عام 1989، والتي كان أحدثها في فبراير/شباط الماضي حين توفي طفل عمره عامان في ولاية منيسوتا الأميركية عندما وقعت عليه وحدة من ستة أدراج من طراز "مالم"، فضلا عن حوادث أخرى غير مميتة. وفي كل الحوادث التي أدت إلى الوفاة لم تكن قطع الأثاث مثبتة بالجدران.

وعرضت إيكيا على المشترين رد المبالغ المدفوعة كلها أو بعضها، بالإضافة إلى أدوات مجانية لتثبيت قطع الأثاث.

المصدر : وكالات