اعتقل قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس عددا من قيادات وناشطي حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في الضفة الغربية.

وقال مصدر قيادي في الحركة "اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي عددا من ناشطي وقيادات حركة حماس في الضفة الغربية عرف منهم القيادي سائد أبو بهاء، وحسين أبو كويك، وأحمد مفارجة، وعمرو أبو غوش".

وأضاف القيادي أن الاعتقالات جاءت على خلفية نجاح الكتلة الإسلامية -الذراع الطلابية للحركة- في انتخابات جامعة بيرزيت ليلة أمس الأربعاء "والتي شاركت فيها كافة الفصائل الفلسطينية، ومنها حركة فتح رغم كل الملاحقات".

من جانبه، أفاد القيادي في حركة حماس بالضفة الغربية وصفي قبها بأن "الجيش الإسرائيلي اعتقل 65 طالبا من عناصر الكتلة الإسلامية، بينهم 37 من جامعة بيرزيت، و28 طالبا من جامعة النجاح الوطنية في نابلس شمالي الضفة الغربية".

وأشار قبها إلى أن من بين المعتقلين رئيس مجلس الطلبة السابق في جامعة بيرزيت سيف الدين دغلس، ومنسق الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح عاصم اشتية.

ولفت إلى أن الأجهزة الأمنية الفلسطينية اعتقلت تسعة طلاب من الكتلة الإسلامية، منهم أربعة من جامعة بيرزيت، وخمسة من جامعة النجاح.

وتوقع قبها أن ترتفع وتيرة ملاحقة واعتقال نشطاء حركة حماس بعد نتائج انتخابات جامعة بيرزيت.

وكانت "كتلة الوفاء" التابعة لحركة حماس فازت أمس الأربعاء في انتخابات مجلس الطلبة بجامعة بيرزيت، حيث حصلت على 25 مقعدا مقابل 21 مقعدا لحركة الشبيبة الفتحاوية، وخمسة مقاعد لحركة القطب -الذراع الطلابية للجبهة الشعبية- من أصل عدد مقاعد المجلس البالغة 51 مقعدا.

وينفذ الجيش الإسرائيلي حملات اعتقال شبه يومية في مختلف مدن الضفة الغربية تستهدف نشطاء في الفصائل الفلسطينية، ويوجد في السجون الإسرائيلية نحو 6500 معتقل، بحسب إحصاءات فلسطينية رسمية وشعبية. 

المصدر : وكالة الأناضول